عشيرة المليحات في اللجاة

كل مايخص عشيره المليحات في اللجاة
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  قائمة الاعضاءقائمة الاعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
المواضيع الأخيرة
» انتقل إلى رحمه الله "حمد بخيت العبد لله"
الإثنين يناير 02, 2017 6:55 am من طرف المدير العام

» الإجابة عن أسئلة النشره العلميه -بكلوريا علمي -سورية
الجمعة نوفمبر 11, 2016 2:19 pm من طرف المدير العام

» عيب وخطية
الخميس مارس 19, 2015 11:50 pm من طرف ناصر ابن اللجاه

» قصيدة عن الأم
الإثنين مارس 09, 2015 6:23 pm من طرف أحمد الجميل

» محمد أمير الجميل
الإثنين مارس 09, 2015 6:13 pm من طرف أحمد الجميل


شاطر | 
 

 عائلة الجميل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 125
نقاط : 342
شكرا" : 0
تاريخ التسجيل : 17/12/2014
الموقع : http://molehat.arab.st/

مُساهمةموضوع: عائلة الجميل   الأربعاء يناير 21, 2015 6:52 am

عائلة الجميل
---------
هي إحدى العائلات المكونة لعشيرة المليحات .
أبو العائلة هو
"جميل بن دخان بن مليح".

أنجب جميل ولدا واحدا هو سالم.
و أم سالم هي فهيدة بنت عواد الهندو من عشيرة الرماح من الصلوت الغربية ، و قال علوان الجميل بأنهم ليسوا رماحا بل هم عموري وملتحق بالرماح ، وكانت حبسة الهندوية تزور سالم الجميل ، و حبسة هي بحسب علوان الجميل ابنة خال سالم ، و بحسب والدتي هي خالته مباشرة .
أجمع كبار السن من العائلة أن جميلا أبا سالم كان فقيرا ، ألجأه الفقر إلى السلب و النهب ، وكانت هذه الظاهرة منتشرة بسبب الفقر الشديد و المحل في اللجاة ، كان ينهب ما يطعم به أهله ، ونحن هنا لا نبرر الظاهرة بل هي سلبية و مذمومة ، لكننا نوصف حالة اجتماعية اقتصادية ، كان يعيشها جميل و جيله في اللجاة ، ومشهورة عنه قضيتان
1- أنه شارك في قتل أحد فلاحي ريف السويداء بهدف نهب طرشه ، و كان معه أخاه بخيت ، وكذلك ساري بن عمه علي ، حيث أصيب ساري في الحادثة ثم توفي لاحقا .
2- شارك في قتل السرحاني الذي هربت معه عليا بنت ابن عمه عبيد ، وكان معه عبيد و ساير العبدالله..و قيل غير ذلك
وفي تلك الحادثة قطعت أصبع يده بضربة سيف.
توفي جميل و سالم لا يزال صبيا صغيرا ، فقامت أمه فهيدة على تربيته والعناية به ، و كان لديهم جمل ، استعملته فهيدة في نقل قضامة البطم من اللجاة إلى منطقة الكسوة بريف دمشق ، واستمرت بعملها حتى تحسنت أحوالهم .
كان عبيد بن سمير شابا حسن السيرة ، فتح له عليه باب الرزق مقارنة بمن حوله ، وكان بعد موت والده سمير في كنف عمه جميل ، فردا لهذا الجميل ألجا إليه ابن عمه سالما ، وكان جارا له ، ثم تزوج أخت سالم وهي لويزة ، وكان لدخان بن مليح والد جميل وسمير و بخيت أرضا و دورا في قرية خلخلة من ريف السويداء ، كان يعمل بها فلاحون من آل مكارم ، ثم أصبحت لاحقا ملكا لهم ﻵل مكارم ، كان أبناء دخان يأخذون ربع ناتجها السنوي.
و ذات يوم حاول بخيت بن دخان بن مليح عم سالم ، أن يستولي على الناقتين اللتين اشترتهما فهيدة قائلا بأنك امرأة أجنبية و أنا مسؤول عن أولاد أخي ، لكن فهيدة كانت امرأة شديدة البأس ، فنهرته بقوة قائلة بأنه عاجز عن الانفاق على أولاده ، و غاضبته فضربها فكسر يدها ، لكنه لم ينل من مالها شيئا .
ابناء جميل من فهيدة هم :
1- سالم
2- لويزة زوجة عبيد
3- عفينة تزوجت حسن السبتي والد عقل ، لكنها هربت منه ، و عادت إلى بيت أخيها سالم و قيل أنها أقسمت ألا تتزوج ، و ظلت في خدمة أخيها حتى ماتت ، ولما توفيت قيل أن أخاه سالما أصر على غسل قدميها احتراما لفضلها عليه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://molehat.arab.st
المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 125
نقاط : 342
شكرا" : 0
تاريخ التسجيل : 17/12/2014
الموقع : http://molehat.arab.st/

مُساهمةموضوع: رد: عائلة الجميل   الأربعاء يناير 21, 2015 7:03 am

سالم بن جميل بن دخان بن مليح
---------
كان سالم بن جميل الجد المباشر لعائلة الجميل حيث نسمع أحيانا من يكني أحد ابناء الجميل " فلان السالم ".
كان سالم فيما سمعت رجلا كثير اﻹيجابيات ، موصوفا باﻷمانة ، والنظرة البعيدة ، و طيبة القلب ، و العطف ، و مجابنة الرزق الحرام ، ولقد حدثني غير واحد من أحفاده أن رجلا هربت معه أحدى النساء المتزوجات ، في ما يعرف باسم الخطيفة ، و أدخل دخالة عرب على سالم ، فلما خلا بالرجل قال له :
- وش رايك تدشر الحرمة ، والله سالفتك ما هي زينة ، هذي وراها عيال .
و ظل يقنعه حتى اقتنع ، لكن الرجل خاف على المرأة من القتل فطمأنه سالم بأنه سيتولى اﻷمر ، ثم حاور المرأة حتى تراجعت عن قرارها اكمال مشروع الزواج المحرم بعد أن تعهد سالم لها ألا تمس بسوء .
غادر الرجل بيت سالم ، فأرسل سالم إلى زوج المرأة يطلب منه أن يأتي إليه ﻷن زوجته دخيلة عنده ، فجاء الزوج مسرعا وقد اختفت زوجته ، فقال له سالم :
- يا فلان وش ضايع لك عند الحرمة ؟ على طول تضربا و تهينا ، هي دخيلة عندي ، و الله ما ترجع معك لما تعطيني بالله إنك ما عاد تمد يدك عليها بسوء.

استغرب الرجل مدعيا أنه لا يسيء لها أصلا ، فأصر سالم على رأيه حتى عاهده الرجل ألا يمس زوجته بسوء ، معتقدا أنها هربت منه لتشتكي عليه لوجيه مثل سالم ، و ليست ذاهبة مع رجل غريب للزواج منه بعقد محرم.
وانتهت القصة ، و اﻷجمل منها أن سالما رحمه الله لم يخبر مخلوقا باسم المرأة أو اسم زوجها ومات السر معه.
تزوج سالم خمس نساء ، وكانت لا تأتيه إلا البنات ، وكان يريد أولادا ذكورا ، ولدن له 9 بنات توفين جميعا في حياة سالم ولكنه حسب ما أخبرت أنه قال :
- ماتن لي تسع بنات ما سالت دمعتى على وحدة منهن إلا رزيقة
أما أسماء زوجات سالم :
1- نصرة : من الشحول من تحالف السيالة ، أنجبت له بنتا اسمها شويشة ، ثم طلقها لتتزوج رجلا يقال له حنيف من الصوابرة من أخوال وراد ساري النصاب ، كان حنيف راعيا عند سالم الجميل ،
و شويشة بنت سالم تزوجت عودة المريود من اللزوق من قرية جمرة ، و أنجبت صالح المريود و غنام و عيدة .
عيدة هذه تزوجت عقلة النمور من عشيرة اللزوق
2- الزوجة الثانية : مغيضة
من عشيرة الضبوب و لم تنجب
3- زهرة من عشيرة الحجرة ، أنجبت بناتا توفين جميعا
4- هناك امرأة لم أصل إلى معلومة عنها قيل أنه لم يدخل بها بل طلقها بعد دفع مهرها
5- عويصية بنت عبدالله بن ساير بن بخيت بن مليح ، شقيقة محمد العبدالله .
و ذات يوم كان سالما نائما تحت شجرة في مكان يقال له " المنط " حيث يقيم علوان حفيده حاليا ، فسقط على رأسه حجر معلق بالشجرة فشج رأسه ، فأصيب بالحزن وقال في نفسه " لو متت ما يظل لي أي ذرية "
وسبق أن قلت أن ذريته من البنات ، و البدو لا يعتبرون البنات إحياء للذكر ، بل لا بد من وجود الذكور ، فجلس تحت الشجرة وقال :
- يا رب إنك تحيي ذكري بولد ، و نذر علي غير أزوه للشيخ سراق.
و الشيخ سراق هو مزار يعتقد البدو بأنه ينفع و يضر ، ومكانه في وعر الصفاة حيث تقيم عشيرة الغياث .
و استجاب الله دعوة سالم فأنجبت له عويصية ولدا ذكرا سماه " علي"
و كان حتما على سالم أن يوفي بنذره ، لكن الطريق إلى الشيخ سراق غير آمن ، فاستشار فقيل له بأن يقيم زاوية ، أي مقام صغير يوجهه تجاه مقام سراق ، وبالفعل قام بذلك في مكان يقال له " حويشات الليف " حيث منزل وراد الساري رحمه الله حاليا ، فذبح عنزا ، و حلق شعر الطفل ، واحتفل به .
فكان أولاد سالم من عويصية هم:
1- رزيقة زوجة علي العبيد رحمه الله
2- علي
3- عقل
4- جميل
5- عودة
هنا نستطيع الجزم أنه عام 1925 م مثلا
كان عدد ذكور عائلة الجميل خمسة فقط وهم سالم و أبنائه.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://molehat.arab.st
المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 125
نقاط : 342
شكرا" : 0
تاريخ التسجيل : 17/12/2014
الموقع : http://molehat.arab.st/

مُساهمةموضوع: رد: عائلة الجميل   الأربعاء يناير 21, 2015 7:06 am

علي الجميل :
--------
هو علي بن سالم بن جميل بن دخان بن مليح.
و هو بكر والده و قد كان والده يعتمد عليه في كثير من الشؤون منها زراعة أراضيه.

تزوج علي امرأة اسمها " و ضحة " من الضبوب ، ولم تنجب و قيل أنه طلقها بسبب إساءة تصرفها مع والده سالم .
ثم تزوج علي من حمرا بنت عودة الله بن سليمان بن عواد بن علي بن مليح.
توفي علي وهو في الاربعينات من عمره بجلطة قلبية بعد عمل شاق بالحجارة ، و كانت وفاته بحسب علوان الجميل عام 1941م
و قد ترك وراءه أيتاما هم " حسنا ، حسين ، محيسن ، حسان ، غزالة "
و كان موته صدمة كبيرة لوالده الذي أحبه كثيرا لبره به ، و قيل أنه فقد الوعي من حزنه ساعات.
و ضم أولاده إلى حجره وعاش معهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://molehat.arab.st
المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 125
نقاط : 342
شكرا" : 0
تاريخ التسجيل : 17/12/2014
الموقع : http://molehat.arab.st/

مُساهمةموضوع: رد: عائلة الجميل   الأربعاء يناير 21, 2015 7:07 am

علي الجميل :
--------
هو علي بن سالم بن جميل بن دخان بن مليح.
و هو بكر والده و قد كان والده يعتمد عليه في كثير من الشؤون منها زراعة أراضيه.

تزوج علي امرأة اسمها " و ضحة " من الضبوب ، ولم تنجب و قيل أنه طلقها بسبب إساءة تصرفها مع والده سالم .
ثم تزوج علي من حمرا بنت عودة الله بن سليمان بن عواد بن علي بن مليح.
توفي علي وهو في الاربعينات من عمره بجلطة قلبية بعد عمل شاق بالحجارة ، و كانت وفاته بحسب علوان الجميل عام 1941م
و قد ترك وراءه أيتاما هم " حسنا ، حسين ، محيسن ، حسان ، غزالة "
و كان موته صدمة كبيرة لوالده الذي أحبه كثيرا لبره به ، و قيل أنه فقد الوعي من حزنه ساعات.
و ضم أولاده إلى حجره وعاش معهم.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://molehat.arab.st
المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 125
نقاط : 342
شكرا" : 0
تاريخ التسجيل : 17/12/2014
الموقع : http://molehat.arab.st/

مُساهمةموضوع: رد: عائلة الجميل   الأربعاء يناير 21, 2015 7:10 am

عقل الجميل
------
هو عقل بن سالم بن جميل بن دخان بن مليح

كان شابا جميل الطلعة مرهوب الجانب ، أعجب بفتاة يقال لها " ريا " بنت مفلح الخضير ، وكانت مشهورة بجمالها و سمعة أهلها " مصيتة " ، فطلب من والده أن يخطبها له ، و استجاب ملفح للطلب و تظاهر بأنه موافق على تلك الزيجة ، ولكنه - غفر الله له - أبدل العروس يوم الزفاف بابنة أخيه مفضي اليتيمة غير الجميلة ، ووضعها مكان ريا في هودج العروس
أثناء زفاف العروس فوجئت رزيقة أخت عقل بعروس أخيها التي لم تعجبها إطلاقا فراحت تبكي ، وكانت عند سالم عزابة من قرية المسمية تدعى مرثة الدرة قالت لسالم بأنه من المستحيل أن يقبل عقل بها زوجة، فرجاها سالم أن تسكت على اﻷمر ، خشية حدوث مشكلة ، معللا بأنها ابنة قضاة وفرسان ، ومها كان مظهرها فهي جيدة .
فوجئ عقل بالخديعة ، ورفض الدخول بها ، وكان اسمها " مثايل مفضي الخضير " من أقارب القاضي العشائري المشهور محمد الخضير ، ولكن بعد مدة و أمام إلحاح والده عليه دخل بها فأنجبت ولده الوحيد علوان.
أما عن سبب وفاته المبكرة فقد كان رافق مجموعة من أبناء السيالة إلى سوق الطرش في دمشق ولكن يبدو أن بعض رفقاه كان معهم ماعز مسروق من رجل ذي سلطان ، فوجدوه ينتظر في السوق ، فهرب اللصوص ، و بقي عقل الجميل و عبدالله محيلان العبدالله وكلاهما من المليحات و معهما حماد محمد المطر ، لم يهربوا ﻷنهم ليسوا بسارقين والماعز لهم ، نصحهم دلال السوق ويدعى فارس عياش بالهروب فرفضوا ، ولما جاء الدرك الفرنسي أخذهم جميعا بعد أن أصروا على عدم معرفتهم باللصوص ، و حكموا بالسجن سنة كاملة ، ونقل لي علوان عن حماد المطر قوله أنه لم يكن على علاقة طيبة بعقل لخلاف سابق بينهما لكنهما في السجن تحولا إلى صديقين ، ينامان على اﻹرض الاسمنتية بلا فراش في سجن كركون الشيخ حسن بباب مصلى بدمشق ، في السجن توفي عبدالله، وبعد السجن مباشرة توفي عقل بسبب معاناته فيه ، وكان ذلك حوالي عام 1935م
بعد سنة من ولادة علوان .
ثم توفيت مثايل أم علوان عام 1940م
وحدثني أبو عقل علوان أنه راح يبكي على أمه فجاءه جده سالم فقال له بأنها ستعود مرة ثانية و سوف نخرجها من القبر فصدقت وتركت البكاء وكانت حسنا بنت عمي علي تغيظني وتقول : والله أمك ماتت ، و أنا أقول : كذابة ، جدي أصدق منك.
بعد وفاتها ضم علي ابن أخيه علوان إليه ، حتى كان يناديه على أساس أنه أبيه .
و بعد وفاة علي عام 1941 ، أصبح ابناء علي وعقل في كنف جدهم سالم .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://molehat.arab.st
المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 125
نقاط : 342
شكرا" : 0
تاريخ التسجيل : 17/12/2014
الموقع : http://molehat.arab.st/

مُساهمةموضوع: رد: عائلة الجميل   الأربعاء يناير 21, 2015 7:14 am

أرض سالم الجميل في طبالة
--------
" طبالة " تقع غربي سطح زهنان بين الوعر و طريق الرجل الشرقي في بقعة التبة ، و كانت هذه اﻷرض ملكا للجدلة من المراشدة لرجل من السلامة من الجدلة و هذا الرجل كلف ابن أخيه علي السلامة والد عناد السلامة بقتل رجل يقال له محيلان ، لخلاف بينهما ، ومحيلان من الجدلة ، و بعد مجاولات توصلوا إلى صلح بوساطة الشيخ زعل الغصين ،
وكانت الدية التي يجب على علي وعمه دفعها هي مئة ليرة ذهبية،
فلم يجد المحرض على القتل سبيلا لتأمين المبلغ إلا ببيع أرض " طبالة " و كان كلا من محمد المطر و سالم الجميل قد عرضا عليه سابقا شراء اﻷرض و كان يرفض ، لكنه حين اضطر باعها حيث دفع محمد المطر 40 ليرة ذهبية و بقي 60 قرر سالم دفعها ، و اشتراها مع دار في المسمية و بيدرين هناك و بئر في سطح زهنان، وكانت العنز ثمنها ليرة ذهبية فباع 40 عنزا و بقي 20 ليرة دفعها علي العبيد .
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://molehat.arab.st
المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 125
نقاط : 342
شكرا" : 0
تاريخ التسجيل : 17/12/2014
الموقع : http://molehat.arab.st/

مُساهمةموضوع: رد: عائلة الجميل   الأربعاء يناير 21, 2015 7:22 am

بقعة السبر الجنوبية :
-------
هي حاليا ملك للحاج صياح الجميل ، كانت سابقا ملكا لكل من سليمان و علي العبدالله ابني محمد ، فباعاها لعودة السبتي بثمانمئة ليرة سورية ، فاعترض عليها جميل الجميل أبو صياح ، وفي البداية رفض علي العبدالله رحمه الله التراجع عن البيع وكان رجلا متحدثا ، و لديه شخصية قوية ، لكن معظم أقاربه المليحات وقفوا مع فكرة التراجع فوافق أخيرا ، و تم خصم مئتي ليرة من الثمن ليصبح 600 ليرة ، حيث دفع علي العبيد من ثمنها 200 ليرة ، وقد باع جميل بقرة لديه لأحد فلاحي المسمية وهو أبو دبيس ب 100 ليرة سورية وكان ذلك بين 1948-1949م
و كذلك باع غنما على وشك الولادة بين 30-40 ليرة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://molehat.arab.st
المدير العام
Admin


عدد المساهمات : 125
نقاط : 342
شكرا" : 0
تاريخ التسجيل : 17/12/2014
الموقع : http://molehat.arab.st/

مُساهمةموضوع: رد: عائلة الجميل   الأربعاء يناير 21, 2015 7:25 am

مصدر المعلومات في هذه المشاركة المسلسلة هم :
1- صياح الجميل
2- علوان الجميل
3- سمير العبيد
4- شامان الجميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://molehat.arab.st
 
عائلة الجميل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عشيرة المليحات في اللجاة :: عشيره المليحات :: تاريخها وانسابها-
انتقل الى: