عشيرة المليحات في اللجاة

كل مايخص عشيره المليحات في اللجاة
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
المواضيع الأخيرة
» انتقل إلى رحمه الله "حمد بخيت العبد لله"
الإثنين يناير 02, 2017 6:55 am من طرف المدير العام

» الإجابة عن أسئلة النشره العلميه -بكلوريا علمي -سورية
الجمعة نوفمبر 11, 2016 2:19 pm من طرف المدير العام

» عيب وخطية
الخميس مارس 19, 2015 11:50 pm من طرف ناصر ابن اللجاه

» قصيدة عن الأم
الإثنين مارس 09, 2015 6:23 pm من طرف أحمد الجميل

» محمد أمير الجميل
الإثنين مارس 09, 2015 6:13 pm من طرف أحمد الجميل


شاطر | 
 

 عوض العرفجي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير العام
Admin
avatar

عدد المساهمات : 116
نقاط : 333
شكرا" : 0
تاريخ التسجيل : 17/12/2014
الموقع : http://molehat.arab.st/

مُساهمةموضوع: عوض العرفجي   الخميس يناير 22, 2015 5:16 pm

عوض العرفجي :
---------
هو من العرافجة وهم فيما علمت من تحالف المراشدة من الصلوت الشمالية " بني عمرو"
و هذه العائلة لم يبق منها إلا القليل ، حيث لم ينجب معظمهم إلا النساء ، ومنهم عوض العرفجي الفارس الفتاك ، الذي عاش حياته على الغزو ، وكان صيته مرعبا ، و أكثر غزواته كانت تستهدف قبيلة عنزة ، لعداوة كانت بينها و بين عشائر الشمال ، و حسب ما سمعته فإنه كان في قمة التناقض اﻷخلاقي ، فمن جهة هو لص محترف ، مرعب ، يخوف البدو باسمه أطفالهم ، و من جهة هو كريم معطاء ، فحين كان يعود من غزوة ومعهم مكاسب من اﻹبل والماشية يلحق به أهل الحاجات فيقال :
- الحذية يا أبو زيد

حيث كان يكنى بأبي زيد ، و مقصود العبارة هي طلب العطاء والمطايا ، فيعطي ولا يرد طالبا ، يشبه بهذا التصرف شخصية الروبن هود ، و لكن للأسف لم يكن في ما سمعت يفرق أثناء نهبه مواشي الناس بين غني و فقير ، بل سمعت أنه ذبح ناقة من منهوباته في عنقها " مسبعة " أي طوق يفهم البدو من خلاله أن هذه الناقة يعيش عليها سبعة أيتام .
وقد كان يقيم الولائم الكبرى ، ولا يهتم بأحد من شيوخ المنطقة بل يعاملهم بندية ، وكان الشيخ أحمد الغصين رحمه الله معجبا بفروسيته منتقدا سلوكه طريق الحرام في كسب رزقه ، و يعلل البدو هنا كثرة ذرية أحمد الغصين وانتهاء ذرية عوض العرفجي بعبارة دينية ذات دلالة جميلة :
" التقوى بقوى "
أي أن تقوى اﻵباء هي استمرارية للذرية  وهي تفسير بسيط لقوله تعالى " و العاقبة للمتقين "

ذات مرة ذبح جملا وأرسل فخذا منه إلى الشيخ أحمد كهدية ، فقال للرسول : الله على عوض ، طيبه غطى على كل عيب ، بس يا ريته يدشر درب الحرام .
و قيل أنه لم يطعم لحم الفخذ ﻷهله ، والله أعلم.

ومن قصصه أنه ذبح قعودا وقلاه بالسمن كما هو وقدمه ﻷحد مشايخ عشيرة الزعبية من أبناء حوران ، حين حل ضيفا عليه ، فرفض الشيخ الزعبي أكل طعامه ، ولكن لم أعرف كيف انتهت القصة.
بعد حياة مليئة بالمغامرة والغزو قتل عوض العرفجي في منطقة البيطرية من ريف دمشق في إحدى غزواته ، قتله فرسان من قبيلة عنزة ، ويصر الناس على قصة غريبة أن مرماه هناك تأبى الخيل أن تمر عليه ، بل تنحرف عنه يمينا أو شمالا.
-------
مصدر المعلومة : أبو محمود سمير العبيد 
وهو ابن نزيلة شقيقة عوض العرفجي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://molehat.arab.st
 
عوض العرفجي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عشيرة المليحات في اللجاة :: عشائر اللجاة :: تاريخها وانسابها-
انتقل الى: